ولقد يسًرنا القرآن للذًكر

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ وَلَقَدْ يَسَّرْنَا الْقُرْآنَ لِلذِّكْرِ فَهَلْ مِنْ مُدَّكِرٍ (سورة القمر: 17, 22 ,32 , 40) (ولقد يسرنا القرآن للذكر) سَهَّلْنَاهُ لِلْحِفْظِ وَهَيَّأْنَاهُ لِلتَّذَكُّرِ. (فهل من مدكر) مُتَّعِظٍ بِهِ وَحَافِظٍ لَهُ؟. وَالْاِسْتِفْهَامُ بِمَعْنَى الْأَمْرِ, أَيْ: احْفَظُوْهُ وَاتَّعِظُوْا بِهِ.…